الإثنين
10.21.2019
9:43 PM
لماذا هذا الموقع
تعتبر عائلة الطوخي من العائلات الكبيرة نوعا ما في سورية عامة ومدينة دوما عاصمة ريف دمشق بشكل خاص ولها امتداد خارجي عبر العشرات من أبنائها المغتربين في مختلف أنحاء العالم . أحببت من خلال هذا الموقع أن أسلط الأضواء على تاريخ تلك العائلة وأصولها خاصة فيما يتعلق بأصل التسمية، آملا أن يكون هذا الموقع عاملا أساسيا في تواصل الابناء والاحفاد ومصدرا هاما لجميع آل الطوخي الكرام في كل دول العالم .
طريقة الدخول
بحث
أصدقاء الموقع
  • د. رشيد بن محمد الطوخي
  • مجلة الوقائع الدولية
  • المؤسسة العربية للتنمية
  • تابعنا على الفيسبوك
  • Dr. Rasheed Altokhi
  • إحصائية

    المتواجدون الآن: 1
    زوار: 1
    مستخدمين: 0

    الموقع الرسمي لعائلة الطوخي في سورية وعموم بلاد الشام

    محمود بن رشيد الطوخي

    الشهيد محمود بن رشيد بن محمد الطوخي  1932 - 1967

    ولد في مدينة دوما عام 1932 وتلقى تعليمه الأساسي فيها وبعدها سافر إلى مقر العاصمة دمشق حيث تابع دراسته هناك وعاد بعدها ليعمل في مستشفى دوما "قسم الأشعة" ، نشأ في بيت والده وبين أخوانه وأخذ منهم حب العلم والمعرفة وكذلك استفاد الكثير رحمه الله من تجاربهم وكان كثير السفر وشغوفا بالعلم والعلوم ، تزوج من إحدى عائلات دوما الشهيرة وأنجب ابنتين فقط قبل أن ينال الشهادة عام 1967 في مدينة دوما بحادثة أدخلت بعض العائلات في دوامة العنف والثأر إلا أن الجميع اتفق على طي صفحات الدم والدعاء للموتى بالرحمة والمغفرة وكثير من الناس في ذلك الوقت لم يكن يدرك أو يعلم السبب الحقيقي لاستشهاده إلا أن الحادثة كانت معروفة وهي مسجلة رسميا واجتماعيا حيث أن الرصاصة التي قتلته رحمه الله أطلقت بالخطأ ولم يكن القصد بها قتله ولكن قدر الله غالب وهو ما عرف بالقتل الخطأ ، دفن في مقبرة دوما بجانب والده رحمه الله وأسكنه فسيح جناته .