الجمعة
07.19.2019
11:22 PM
لماذا هذا الموقع
تعتبر عائلة الطوخي من العائلات الكبيرة نوعا ما في سورية عامة ومدينة دوما عاصمة ريف دمشق بشكل خاص ولها امتداد خارجي عبر العشرات من أبنائها المغتربين في مختلف أنحاء العالم . أحببت من خلال هذا الموقع أن أسلط الأضواء على تاريخ تلك العائلة وأصولها خاصة فيما يتعلق بأصل التسمية، آملا أن يكون هذا الموقع عاملا أساسيا في تواصل الابناء والاحفاد ومصدرا هاما لجميع آل الطوخي الكرام في كل دول العالم .
طريقة الدخول
بحث
أصدقاء الموقع
  • د. رشيد بن محمد الطوخي
  • مجلة الوقائع الدولية
  • المؤسسة العربية للتنمية
  • تابعنا على الفيسبوك
  • Dr. Rasheed Altokhi
  • إحصائية

    المتواجدون الآن: 1
    زوار: 1
    مستخدمين: 0

    الموقع الرسمي لعائلة الطوخي في سورية وعموم بلاد الشام

    عادل بن رشيد الطوخي

    عادل بن رشيد بن محمد الطوخي

    ولد عام 1918 في مدينة دوما وهو الابن الأكبر للحاج رشيد بن محمد وقد كان ذو مكانة بين أهله وجيرانه نظرا لكبر سنه وشغفه بالعلم والدراسة حيث كان رحمه الله واسع الإطلاع محبا للخير ساعيا للمعروف بين الناس ، كان عمله التجارة في مدينة دوما وكان على علاقة جيدة بأخوانه وأهله وله من الأولاد : راتب وقد توفي شابا رحمه الله ، وبسام الذي استشهد في بداية الأحداث الأليمة في سوريا عام 2011 في عرف باسم جمعة لن نركع إلا لله ، واسامة . توفي الحاج عادل في دوما إثر أزمة قلبية لم تمهله طويلا ودفن بجوار أبيه وأمه في مقبرة دوما رحمه الله .