الإثنين
12.17.2018
4:39 AM
لماذا هذا الموقع
تعتبر عائلة الطوخي من العائلات الكبيرة نوعا ما في سورية عامة ومدينة دوما عاصمة ريف دمشق بشكل خاص ولها امتداد خارجي عبر العشرات من أبنائها المغتربين في مختلف أنحاء العالم . أحببت من خلال هذا الموقع أن أسلط الأضواء على تاريخ تلك العائلة وأصولها خاصة فيما يتعلق بأصل التسمية، آملا أن يكون هذا الموقع عاملا أساسيا في تواصل الابناء والاحفاد ومصدرا هاما لجميع آل الطوخي الكرام في كل دول العالم .
طريقة الدخول
بحث
أصدقاء الموقع
  • د. رشيد بن محمد الطوخي
  • مجلة الوقائع الدولية
  • المؤسسة العربية للتنمية
  • تابعنا على الفيسبوك
  • Dr. Rasheed Altokhi
  • إحصائية

    المتواجدون الآن: 1
    زوار: 1
    مستخدمين: 0

    الموقع الرسمي لعائلة الطوخي في سورية وعموم بلاد الشام

    علي الأناضولي التركي - المؤسس

    الشيخ علي الأناضولي - التركي - الطوخي . مؤسس عائلة الطوخي 1652 - 1732

    ولد في الأناضول عام 1652 ونشأ في إحدى القرى كما ذكرت مصادر الأرشيف العثماني الخاص بالعلماء الأتراك الأوائل ، سافر إلى مصر وأقام في الأزهر وتتلمذ على يد الشيخ منصور بن عبد الرزاق الطوخي إمام الأزهر وشيخ الشافعية وقتها ، وعندما أسس الشيخ منصور الطريقة الطوخية كان الشيخ علي أحد أهم تلامذته ثم ما لبث أن استلم حلقة التدريس نيابة عن الشيخ منصور ، وبعد وفاة الإمام الشيخ منصور بن عبد الرزاق عاد الشيخ علي إلى تركيا وأسس فيها الطريقة الطوخية على نهج شيخه الراحل وعرف في المنطقة باسم الشيخ علي الطوخي ، تزوج من سيدة تركية كانت تحفظ القرن الكريم إلا أن الأرشيف لم يأتِ على ذكرها بأكثر من ذلك وأنجب منها عدة أبناء عرف منهم الشيخ معروف . استمر في إمامته لأتباعه من المريدين فيما عرف الأتباع باسم الطوخيون ، وتوفي رحمه الله عام 1723م ودفن في قريته بالأناضول تركيا ، له عدد من الأبناء منهم معروف الذي واصل سيرة والده في دوما.